المكتب الأقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم بتاونات يندد بالسفه النقابي Reviewed by Momizat on . [caption id="attachment_544" align="aligncenter" width="500"] صورة من الارشيف لإعتصام أعضاء الجامعة الوطنية لموظفي التعليم بتاونات أمام نيابة سلا[/caption] توصل [caption id="attachment_544" align="aligncenter" width="500"] صورة من الارشيف لإعتصام أعضاء الجامعة الوطنية لموظفي التعليم بتاونات أمام نيابة سلا[/caption] توصل Rating: 0

المكتب الأقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم بتاونات يندد بالسفه النقابي

صورة من الارشيف لإعتصام أعضاء الجامعة الوطنية لموظفي التعليم بتاونات أمام نيابة سلا

صورة من الارشيف لإعتصام أعضاء الجامعة الوطنية لموظفي التعليم بتاونات أمام نيابة سلا

توصلت جريدة صدى تاونات ببيان رد من المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية للتعليم هذا نصه:

عقد المكتب الإقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم لقاءا عاديا يوم السبت 7 يونيو 2014 بمقر الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب بتاونات خصص لبحث معطيات ومستجدات الوضعين التعليمي والنقابي بالاقليم حيث قيم الاعضاء الحصيلة السنوية لتدعيات ونتائج تدبير وتسيير الشأن التعليمي بالإقليم استدعاء لما عرفه تدبير القطاع إقليميا من إخفاقات ونجاحات واستشراف لما تأتي به الأيام من مستجدات ومعطيات كما تدارس المجتمعون ما أضحى ما يعرف في الساحة النقابية بظاهرة السف النقابي التي أضحت سمة لصيقة لممارسات قلة قليلة من مسؤولي النقابات الاقليمية بالاقليم والتي تعد في خلفيتها الفكرية ومنهجها العملي امتداد طبيعي لظاهرة فقدان الحكمة والتعقل إذ السفيه في أدق معانيه هو الذي يتكلم بخلاف مقتضى العقل وموجب الشرع وفاقد الحكمة هو الذي لا يدري ما يقول ويهرف بما لا يعرف وكلا الوصيفين ينطبقان تماما على الخطاب وممارسة احد القادة النقابيين بالاقليم الذي فقذد التمييز فاشتبهت عنده المفاهيم واختلطت عليه الأوصاف لدرجة أضحى عندها لا يفرق بين العمل النقابي الجاد والأصيل الذي يطبع الممارسة النقابية للإقليم عموما والممارسة الجامعة الوطنية لموظفي التعليم خصوصا وبين السلوكات النقابية الدنئية التي يدركها القاصي قبل الداني حقيقتها وحقيقة من يسلكها.

وفي الختام سجل المكتب الاقليمي ما يلي:

  • تثمينة لمجمل الحصيلة السنوية لتدبير قطاع التعليم بالاقليم والتي كانت نتاجا طبيعيا لاسهامات مختلف من مسؤولي ونقابين وشركاء .
  • دعوته النيابة الاقليمية الى فتح نقاش دراسي صريح مع الفرقاء النقابين حول بعض اعطاب واختلالات التدبير التي سجلت خلال سنة كاملة من التسيير والتي طفت على السطح بشكل جلي خلال الاونة الاخيرة فخلقت بعض التواترات هنا وهناك مما ينذر بانحراف عن المسار الاصيل الذي رسمته النيابة الاقليمية في تدبيرها للشان التعليمي بالاقليم 
  • تضامنه المطلق وغير المشروط مع الاخ الكاتب الاقليمي للجامعة في ما تعرض له من قدف وتشهير وتجني في بيان احدى النقابات والذي تجرد فيه كاتبة من جملة اخلاق وعلى راسها الحياء “خلع معطف الرجولة” ولا حاجة لان نذكر كاتب البيان بان من قل حياؤه قل ورعة.
  • اسفه الشديد لما وصل اليه الفعل النقابي بالاقليم من تدن في الممارسة وقصور في الرؤية عند بعض المحسوبين على الحقل النقابي والذي بعدما فشل في ربح رهان التدبير الناجع والجاد لملفاته المشبوهة اضحى همه الوحيد هو اجترار رصيد من المصطلحات الهجينة (بلطجية-رعاية الفساد-انبطاح-جريمة…) والتي تنبئ عما تختزنه نفوس قائليها من مكنون خطابي ورصيد معجمي داخلي وتفسر ما يصدر عنهم وعن اسيادهم من ممارسات رعناء فالانسان ابن بيئته. 
  • رفضه لكل الاتهامات الباطلة والمغرضة التي تضمنها بيان النقابة المذكور في حق نقابتنا ومناضلينا الشرفاء الذين ما فتئوا يلقون كاتب البيان واشباهه دروس النزاهة والجدية ويدافعون عن الاستحقاق وتكافؤ الفرص ولايتابطون ما فضل عن النقابات التعليمية من ملفات مشبوهة عف عن اكلها السبع كما يفعل كاتب البيان ولا ادل على ذلك ملفاته المشبوهة التي تصدى لها شرفاء النقابات بكل من النقابات بكل من القرية، تيسة، وغفساي، وتاونات.
  • دعوته النيابة الاقليمية الى تحمل كامل مسؤوليتها فيما يتعلق بتدبير الملفات ومعالجة قضايا الشغيلة التعليمية خاصة وجوب الوقوف على نفس المسافة من جميع النقابات وعدم السقوط في مطلب الخلط على مستوى الرؤية والممارسة بين الانتماء السياسي وتسيير الشان التعليمي لان من شان ذلك خلط الاوراق وجر الاقليم الى الاحتقان والتوتر فكلما ساد النظام ساد السلام والعكس.
  • ان المكتب الاقليمي للجامعة الوطنية لموظفي التعليم بتاونات اذ يسجل هاته المواقف فانه يؤكد وفاءه لخطه النضالي الاصيل الواجبات الامانة والحقوق بالعدالة واستعداده للمسائلة عن كل قرارته امام مناضليه في كل صغيرة وكبيرة مادام صافي الباطن والظاهر كما يؤكد جاهزيته للتصدي لكل الملفات الفاسدة والمشبوهة في الاقليم ايا كان مصدرها او وجهتها.

عن المكتب الاقليمي الجامعة الوطنية لموظفي التعليم بتاونات

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 3454

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى