فضيحة “فساد”تضرب بدوار المقراوي بسيدي المخفي:عراك،صراخ وحشود حاصرت “الفضيحة”إلى الفجر واعتقالات

مكان اختباء المتهم بالفساد

مكان اختباء المتهم بالفساد

تاونات :محمد الخلفي- جريدة” تاونات نت”/عاش مؤخرا سكان دوار المقراوي بجماعة سيدي المخفي حوالي 20 كيلومترا غرب مدينة تاونات، على وقع فضيحة فساد مدوية، بطلها فلاح ميسور متزوج وله ثلاثة ابناء ، ضبط من قبل المواطن عمر شقرون بمسكن عائلته رفقة زوجة أخيه الهالك على الساعة 11 ليلا.

الحادث كما يرويه شهود عيان وشقيق زوجة الهالك المتهمة بالمشاركة في الفساد والخيانة الزوجية رفقة المتهم المذكور، بدأ حينما ترصد أحد جيران اسرة شقرون تسلل المتهم الذي يقوم بحصاد محصوله الزراعي بالمنطقة من سيارته الخاصة مرسديس 207 الى منزل عائلته الابوي حيث تقيم زوجة اخيه المتوفى بمعية طفلتيها،  حينها عمد شقرون الى المنادة على جاره الحمومي لمحاصرة المتهم داخل بيت زوجة أخيه الهالك، ليتم محاصرتهما في حالة تلبس وشبه مجرد من الثياب كما يروي شهود عيان، مما دفع شقرون للدفاع عن نفسه وعن عرض وشرف سكنى عائلته وأسرته، حيث لقي وجاره مواجهة عنيفة من قبل المتهم قوي البنية الجسمانية مستعملا طاولة وكؤوس وفراكة بمطبخ المسكن لرشقهما مما ساعده على التسلل في جنح الظلام مصحوبا ب”الخليلة” واختبأ فوق سطح محل حشائش في ملك والد زوجة الهالك الذي يبعد فقط ب 30 م .

مكان وقوع الحادث

مكان وقوع الحادث

وقد احتشد اهالي الدوار رجالا ونساء واطفالا في تلك الليلة وتجمهروا حول مكان الحادث، بعدما سمعوا صراخ شقرون وجاره جراء الاصابات التي تعرضوا لها كما يروي دائما شهود عيان.

 وبعد عملية تفتيش عن مكان اختباء المتهم، عثر عليه فوق سطح محل أعشاب محاولا التواري عن الأنظار، غير ان نزيف قطرات دم من رأسه على حائط المحل جعل الباحثون عنه يشكون في مكان اختبائه، حيث افتضح امره مختبئا فوق سطح ذلك المحل، حينها تجمهر حوله السكان والاطفال وتعالى الصياح والصراخ حول الفضيحة وظل المتهم محاصرا الى حين قدوم عنصري للدرك الملكي بالمركز الترابي لغفساي عند حلول الفجر.

بعض الأدوات المستعملة في العراك

بعض الأدوات المستعملة في العراك

عند حضور عنصري الدرك، قاما وفق افادت شهود عيان دائما باعتقال المتهم المتلبس بالخيانة الزوجية والمتهمة ولم يتم تفتيش المنزل ومعاينة أدوات الضرب التي استعملها المتهم وملابسه، كما تم اعتقال شقرون وجاره الحمومي بدعوى تبادل العنف مع المتهم، دون ان يتم فتح محضر معاينة والاستماع للشهود ومعاينة مجريات الحادث، وتم اقتياد الاشخاص الاربعة رهن الاعتقال الى سرية الدرك بغفساي، حينها تم نقل المتهم بالخيانة الزوجية الى المستشفى الاقليمي لتاونات ومنه الى المركب الاستشفائي لفاس لتلاقي اسعافات بداعي الجروح التي اصيب بها.

و قدم عنصري الدرك و طلبا من عائلة شقرون والحمومي فتح منازلهما للتفتيش من شبهة المخدرات بامر شفوي من وكليل الملك، دون الاستماع للشهود مرة أخرى وقاما بالتقاط صور لأدوات استعملت في الضرب والجرح دون التقاط صور لملابس المتهم حسب افادات شهود عيان دائما.

ملابس المتهم متروكة بمكان الحادث

ملابس المتهم متروكة بمكان الحادث

وينتظر أن يتم إحالة المعتقلين الاربعة على قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية لتاونات بأمر من النيابة العامة، فيما يسود تخوف لدى أسرتي شقرون والحمومي وساكنة الدوار التي حضرت الفضيحة من أن يتم تكييف القضية لصالح المتهمين بالفساد نتيجة الغموض الذي يلف مجرى القضية واستعمال النفوذ وعدم الاستماع الى الشهود في القضية الذين حضروا مجريات الحادث واحتمال تنازل زوجة المتهم عن الحق بمتابعة زوجها بتهمة الخيانة الزوجية. بل ومن اتجاه المتهم الى مقاضاة شقرون وجاره اللذان عمدا الى فضح شبهة الفساد والخيانة والدفاع عن عرض وشرف اسرته، او من احتمال عقد صلح بين الطرفين وطمس القضية نهائيا.

هذا وحاولنا الاتصال بالطرف الآخر لاستقصاء آرائهما حول الحادث لكن دون جدوى.

عن الكاتب

صحفي

تاونات جريدة إلكترونية إخبارية شاملة مستقلة تهتم بالشأن المحلي بإقليم تاونات وبأخبار بنات وأبناء الأقليم في جميع المجالات داخل الوطن وخارجه.

عدد المقالات : 5571

اكتب تعليق

لابد من تسجيل الدخول لكتابة تعليق.

2014 Powered By Wordpress, By MinِCom -- Copyright © All Rights Reserved - Taounate.Net

الصعود لأعلى